• اختتام تدريب المجموعة الأولى من المشاركين في مشروع “تيسير” لدعم الحوار المجتمعي

    اختتم مساء يوم أمس الأربعاء البرنامج التدريبي للمجموعة الأولى من المشاركين في مشروع “تيسير” لدعم الحوار المجتمعي الذي تنظمه المؤسسة البحرينية للحوار والذي يهدف إلى تزويد المشاركين بمهارات وأسس تصميم وتيسير الحوار المجتمعي.

    واجتاز 24 بحرينيًّا وبحرينية سلسلة من ورش العمل المكثفة التي امتدت على مدى خمسة أيام متتالية ضمن المجموعة الأولى، ركَّزت على تزويد المشاركين بالمفاهيم العلمية والعملية المتعلقة بالحوار وأهميته، وتسليط الضوء على مراحل تصميمه، بالإضافة إلى موضوع تيسير الحوار وصفات ومهارات ميسر الحوار الناجح، كما تم استعراض خمس مبادرات من مبادرات الحوار المجتمعي التي تم تنفيذها سابقًا وما حققته من نجاح أو ما واجهته من معوقات وتحديات.

    وفي نهاية البرنامج التدريبي للمجموعة الأولى، قام السيد سهيل بن غازي القصيبي رئيس مجلس أمناء المؤسسة البحرينية للحوار بتقديم الشهادات للمشاركين، فيما تحدث سعادة النائب أحمد العامر عضو مجلس النواب الذي كان من ضمن المشاركين الذي اجتازوا المرحلة الأولى من المشروع، والذي أعرب عن سعادته بالمشاركة في مشروع “تيسير” لدعم الحوار المجتمعي، مؤكدًا أن ورش العمل التي حرص على الحضور فيها أضافت إليه الكثير من المعلومات والمهارات، مبديًا ثقته في أن تخدمه تلك المهارات في أعماله ومسؤولياته النيابية والاجتماعية والتطوعية.

    وسينطلق يوم السبت القادم بمشيئة الله البرنامج التدريبي للمجموعة الثانية التي تضم أكثر من 30 بحرينيًّا وبحرينية بقيادة ثلاثة مدربين بحرينيين؛ هم: السيد مصطفى علوي، والسيدة وديعة حمادة، والسيدة نهى حسن.

Comments are closed.