• انطلاق أولى مراحل البرنامج التدريبي لتعزيز السلام

    المنامة – المؤسسة البحرينية للحوار:

    انطلقت صباح يوم الجمعة الموافق 10 مارس 2017م دورة تدريب المدربين التي تأتي في أولى مراحل البرنامج التدريبي المشترك الذي تنظمه المؤسسة البحرينية للحوار بالشراكة مع منظمة البحث عن أرضية مشتركة.

    وتشتمل هذه الدورة على ثلاثة تدريبات؛ يستغرق كل تدريب 4 أيام تدريبية يقدّمها خبراء التدريب في منظمة البحث عن أرضية مشتركة. ويشارك في الدورة 20 مدربًا بحرينيًّا من الجنسين.

    وفي انطلاق المرحلة الأولى من هذا البرنامج الرائد، أعرب السيد أمين العريض نائب رئيس مجلس الأمناء بالمؤسسة البحرينية للحوار عن سعادته الغامرة بحجم الإقبال الكبير على التسجيل في المرحلة الأولى من البرنامج. لافتًا إلى أن هذا “البرنامج التدريبي يأتي في سياق برامج المؤسسة البحرينية للحوار، ومنسجمًا مع مبادئها وأهدافها”.
    وأضاف العريض: “إننا نهدف إلى استدامة قيم السلام الاجتماعي والحوار المدني في المجتمع البحريني”، مشيرًا إلى أنَّ المؤسسة البحرينية للحوار تؤمن بأن المجتمع المدني في البحرين يحتاج أنْ يتم دعمه وتزويده بالأدوات اللازمة لتحسين عملية التواصل بين مكوناته، والقفز على الانقسامات، وتطوير عمليات الحوار المدني والمشاركة المدنية بما يعطي المجتمع البحريني فعالية أكثر، وقدرة أكبر، على بناء نظام اجتماعي ومدني متماسك وبنَّاء، وتزويده بالقيم اللازمة ليسود السلام والتعايش”. داعيًا إلى الاهتمام بفئة الشباب والعمل على تأهيلهم وتمكينهم لينخرطوا بإيجابية وفعالية في الخدمة المدنية.

    وأكد العريض أن “التغيير يبدأ من تمكين الشباب وتأهيلهم وتزويدهم بالمهارات اللازمة لتصميم المبادرات المجتمعية، وتعميم الثقافة المدنية والقيم الإنسانية، معربًا عن ثقة المؤسسة في قدرة الشباب البحريني المسجلين في الدورة على البرنامج بنجاح، داعيًا إلى أنْ تكون هذه الدورة منطلقًا لهم لتعزيز ثقافة الحوار المدني في المجتمع.

    بعد ذلك، انطلق التدريب الأول تحت عنوان (تصميم عملية الحوار المجتمعي) قدمه المدرب العالمي شوقي مقطري مدير مكتب اليمن لمنظمة البحث عن أرضية مشتركة.
    وفي مستهل الجلسة التدريبية، تحدث المدرب مقطري عن البرنامج عمومًا، وعن أهدافه وآلياته، ثم عرَّف الحوار المجتمعي بأنه “منتدى يجذب المشاركين من الشرائج المجتمعية المختلفة ويخلق لهم فرص تبادل المعلومات ووجهات النظر، وتوضيح الآراء، وتطوير حلول واقعية للقضايا ذات الأهمية بمجتمعاتهم”.

    ويختتم مساء اليوم الإثنين التدريب الأول بعد اجتياز 4 أيام تدريبية، ومن المقرر أنْ ينطلق التدريب الثاني للمدربين مساء يوم الأربعاء القادم ويستمر حتى تاريخ 18 مارس الجاري.
    وكانت المؤسسة البحرينية للحوار قد أعلنت في وقت سابق من العام الماضي توقيعها اتفاقية شراكة استراتيجية مع منظمة البحث عن أرضية مشتركة لإطلاق هذا البرنامج التدريبي حول أسس تعزيز ثقافة السلام والحوار، الذي يمتد لمدة 18 شهرًا من التدريب والتعليم حول طرق تصميم وتنفيذ الحوارات المدنية وتكريس أسس السلام والحوار لتخريج جيل من الشباب البحرينيين المؤهلين والناشطين، بالإضافة إلى قائمة من خبراء التدريب في مجال الحوار المدني.

    ويركز البرنامج على التنمية البشرية في البحرينيين، وبناء قدرات الشباب لدعم وتحفيز الحوار المدني، وتمكينهم من قيادة حوار مدني شامل تنبثق منه مبادرات وطنية فاعلة.

Comments are closed.